الكتابة على الجدران

بالرغم من التوعية الروتينة المستمرة للقضاء على ظاهرة الكتابة على الجدران إلا أنها لم تؤت الثمار المرجوّة ..

826599.gif

فهل هذه الظاهرة سيئة لكونها تخرج في شكل غير منظم ؟

أم لأنها تستهين بحقوق الآخرين وذلك بتلويث حرمتهم بالشكل الذي لايريده صاحب الحائط ؟

لماذا تظهر  وتصر على الاستمرار مثل هذه الظاهرة ؟

ربما لأنها حق لأي فرد أن يعبر عن رأيه ولكن لايجد المكان الذي يبوح له بما في نفسه إلا هذا الحائط .. فالطالب يعبر عن رأيه على جدار مدرسته لكي ينقل لمن حوله رأيه ووجهة نظره .. وابن الحي يوصل رسالته وصوته من هذا الباب على أحد جدران جيرانه .. وهكذا

إن مثل العبارات التي نراها على الجدران هي (من وجهة نظري) لاتعني كاتبها بالدرجة الاولى بقدر مايعنيه إحساسه بالتعبير عن رأيه ووصول كلمته إلى المحيط به ، وقد يحمل الكثير من هؤلاء المولعين بمثل هذه الممارسات الكثير من الرقي الفكري والعبارات الجميلة الأدبية ؛ لدرجة أني لاأتمالك نفسي في معظم الأحيان فأقف عند الأحوطة المليئة بالكتابات فأقرأها وأحيانا أكتب منها بعض العبارات الجميلة في دفتري (فالحكمة ظالة المؤمن أنى وجدها أخذها) .. فمثل هذه العبارات والمشاعر لابد وأن يبوح بها الفرد على حسب نظرته وبالشكل التي يريد ، لأنها حاجة لن تُكبت ولا يستطيع أحد أن يكبتها فإما أن تخرج بالشكل المهذب أو تُحارب فتخرج بالشكل البشع ؟ فبهذا المنع والمحاربة نكون نحن من ساعد على تشويهها ثم محاربتها .. فنصبح كمعالج (يجرح ولايداوي) ويرى نفسه معالج ..

وهي جانب من جوانب الفن وباب من أبواب الرزق ومكان خصب لإنجاب جيل يقدر معنى الفن ويظهره كثقافة مشتركة لهذا المجتمع ونتاج فكري له إذا وجدت لمسات ضبط بسيطة ..

مالمانع لو أحضرت المدرسة (بخاخات) أو أقلام خط وجعلتها في متناول أيدي الطلاب ليبرزوا مواهبهم الكتابية وربما فنونهم الخطية على حائط محدد ورقابة بعدية لتنظيف العبارات التي قد لاتليق ، ولكنها ستبقى الكلمات الجميلة فبهذا سيحث الجميع على ان يكتبوا الجميل المفيد ليبقى ، وماذا لو جُعلت مسابقة فتشجع على إخراج المواهب وتكتسب الطالب الشجاعة والقدرة على ابراز اسمه بجانب كتابته التي تعبر عن رأيه ولامانع من أن تنقل الرسومات الأفضل إلى الصحف المحلية لتُشكِّل إنتشارا أكبر وتحفيزا وتوجها أوسع وافضل وأنفع ويُنقل الطلاب فيها من الحائط إلى الصحف  ليجد ردودا ونقاشا ونقدا حول لوحته فيتجه الطلاب إلى طريق الكتابة عبر الصحف المدرسية التي تعالج وتحل وتحكي ظروف كل مدرسة على حده .. وقد يتطور الأمر إلى أن يصبح في الصحف المحلية صفحة تحت عنوان “الصحف المدرسية” كل يوم تتناول صحيفة وتبرز جوانب الابداع والاخراج وتنقل صوت الطالب إلى مدى أوسع وتحث الطلاب على أن يوجهوا أقلامهم إلى الطريق الصحيح الذي يرتقوا فيه بأنفسهم ووطنهم وأمتهم .. فسياسة المنع والقمع لاتجدي اليوم ، وتقبلنا للمشكلة بصدر رحب يجعلنا نستطيع التعامل معها بشكل أفضل وتحويلها من أمر سيء إلى أمر نافع وجميل فربما تصبح عبارة “الكتابة على الجدران” يوما ما نداءً أو شعارا مدرسيا ..

ماذا لو كانت كتابات طلاب المدارس كهذه اللوحات الرائعة !!!

graffiti_by_JESSboo

blog-graffiti

بدلا من ..

25e78b6caf0298ec31c454b3f68124fa

🙂 🙂 🙂

عدد الزيارات :25549

التعليقات

  1. تركي

    هههههه
    كله في كفه واخر صوره في كفه
    في احلى من كذه فن
    اعتقد انها نكته جداريه اكثر
    اسف على التعليق بس جد ضحكتني
    وحقيقة شي مؤسف وانعكاس غير حضاري

  2. نص النجمه

    حلووووووووووووووووووووه الصوووووووووووووووووور

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *